الرئيسية / زيوت للبشرة / تجربتي مع زيت الليمون

تجربتي مع زيت الليمون

تجربتي مع زيت الليمون الذي حققت معي نتائج مذهلة لجسمي فمن المعروف انه يعالج معظم مشاكل الجسم التي تتمثل في البشرة والمنطقة الحساسة والتنحيف وغيرها فهو يعد من أفضل الزيوت التي حققت تجارب ونماذج رائعة فهو يعد من الحمضيات ويحتوي على الكثير من الفيتامينات مثل فيتامين سي وغيره.

تجربتي مع زيت الليمون

منذ زمن بعيد في قديم الزمان كان يتم استخدام زيت الليمون في العديد من العلاجات الطبية وذلك نظرا لاحتوائه على عدة عناصر غذائية نافعة للجسم فهو يحتوي على مجموعة من القيم الغذائية التي تساهم في تغذية الجسم بشكل صحيح مثل الفيتامينات والبروتينات والكربوهيدرات والألياف الغذائية والمعادن المختلفة مثل الزنك والفسفور والكالسيوم، ومن واقع تجربتي مع زيت الليمون قررت أن أطرحها عليكم في موقع طب الزيوت لكي تعم الإفادة على جميع السيدات.

من المعروف علميا ان الليمون يعمل على تقشير الجلد ويتخلص من الخلايا الميتة والتالفة فيه واستبدالها بخلايا جديدة نافعة لذلك هو يعتبر بمثابة سحرا للبشرة لأنه يساعد على تفتيحها والتخلص من البقع الداكنة بها علاوة على ذلك منح البشرة رائحة عطرية جذابة وفواحة جدا تجذب الآخرين ويعد من أكثر الزيوت الأكثر شيوعا حول مستوي العالم العربي والغربي.

 

 

 

 

 

فوائد زيت الليمون

أولا: فوائده للبشرة

  1. يعمل على تبييض البشرة ويتخلص من الاسمرار والبقع الداكنة الموجودة بها كما يحسن من شكل الوجه ويمنحه الجمال والجاذبية.
  2. يقشر الجلد ويعيد من بنائه ويقيه من الترهل ويحافظ على من التلف ويمنحه الرطوبة الكافية لانتعاشه.
  3. يحمي البشرة من الحبوب والبثور السوداء ويحافظ عليها من الكلف ويحميها من أشعة الشمس الحارقة والمضرة بها.

 

 

ثانيا: فوائده للمنطقة الحساسة

  1. يساعد على تفتيح المهبل ويوحد من لونه بلون الجسم ويقلل من وجود أي أجزاء سوداء وداكنة به تسوّء من شكله امام الزوج وتسبب للمرأة الاحراج.
  2. يقضي على رائحة المهبل الكريهة ويتخلص منها نهائيا كما يقضي على الفطريات والبكتيريا التي تتواجد داخل المهبل نتيجة التعرض للإفرازات المهبلية المزعجة.
  3. يتخلص من الشعر الزائد تدريجيا أثناء المواظبة على دهنة لفترات متتالية.

 

 

ثالثا: فوائده للإبط

  1. يتخلص من رائحة العرق الكريهة التي يعاني منها معظم الناس نتيجة الاحتكاك الدائم والحر الشديد ويغني تماما عن استعمال مزيلات العرق التي تتسبب في وجود مشاكل متنوعة مع الوقت.
  2. يعطر الجسم بالإضافة إلى أنه يفتح تحت الإبطين لأنه من أكثر المناطق في الجسم المعرضة للاسمرار نتيجة قلة التهوية وذلك عن طريق خلطه مع ماء الورد ووضعه في بخاخ واستخدمه كمعطر ومزيل للعرق.
  3. يقلل من نمو الشعر الزائد تحت الإبطين لاحتوائه على مواد فعالة ومتخصصة في ذلك.

 

 

رابعا: فوائده للشعر

  1. يمد الشعر بالنعومة الدائمة ويقلل من وجود تجاعيد وخشونة في فروة الرأس ويمنحه السلاسة والترطيب الدائم ويحميه من الجفاف ويمده بالرطوبة.
  2. يساعد على تنشيط الدورة الدموية ويزيد من تدفق الدم داخل بصيلات الشعر فبالتالي يزيد من كثافته ويمنحه القوة والنشاط ويساعد على تطويله.
  3. يقي الفروة من الالتهابات والجروح التي تحل بجذور الشعر وذلك نتيجة البكتيريا والجراثيم والفطريات التي تأتي نتيجة الشوائب الذي تخترق البصيلات ولم تُنظّف بالشكل الكافي لها.

 

 

خامسا: فوائده للتنحيف

  1. يساعد على شد الشهية ويقلل من الأكل ويحسن من عملية التمثيل الغذائي بالإضافة أنه يساعد على حروق الدهون العنيدة التي تتمثل في دهون البطن والأرداف ويصعب تفتيتها.
  2. يخلص الجسم من السموم ويساعد على حرق الدهون ويفتتها بالطريقة المثالية التي تمنح للجسم الرشاقة والقوام الممشوق دون التعرض لأساليب الرجيم والأنظمة الصحية التي لا يفضلها البعض ويفشلون بها.

 

 

 

كيفية استخدام زيت الليمون

يمكنك استخدام زيت الليمون من خلال طريقتين:

الطريقة الأولي: نقوم بمزجه جيدا مع زيت الورد أو ماء الورد ونتأكد من خفقهما سويا جيدا ومن ثم نحدد المنطقة المراد معالجتها في الجسم ونعمل على دهن المزيج علها وندلكها بالطريقة المعروفة لكي يتم توزيعه جيدا ويترك لمدة 20 دقيقة ثم يتم غسله بالماء الفاتر.

 

الطريقة الثانية: يمكنك إضافة زيت الزيتون على زيت الليمون بكميات مماثلة وحينذاك يفضل تناوله على الريق في فترة الصباح بمقدار ملعقة واحدة يوميا وهذه الخطوة تساعد على تغذية الجسم كافة وطرد السموم منه ومعالجة جميع المراض والمشاكل التي قد تواجهك.

 

 

 

الاحتياطات اللازمة عند استخدام زيت الليمون

  • يجب خلط الزيت مع أي نوع زيت طبيعي آخر لكي يتم تخفيفه مثل زيت الزيتون أو زيت اللوز أو زيت الأفوكادو او زيت الورد لتفادي أي ضرر قد يحل ببشرتك مثل التهيج أو الالتهابات الشديدة.
  • الذهاب إلى الطبيب وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة من أجل التأكد من عدم وجود أي حساسية بالجلد تضرك عند دهن الزيت على جلدك.

 

 

 

وفي الختام نكون الآن قد انتهينا حوارنا حول تجربتي مع زيت الليمون الذي قمنا بشرحها بشكل مبسط وواضح، وإلى اللقاء في موضوع آخر جديد وانتظروا منا الأفضل دائما.

 

عن suhaib

شاهد أيضاً

لعلاج البقع الداكنة والتصبغات …فوائد زيت المورينجا للبشرة

 لعلاج البقع الداكنة والتصبغات …فوائد زيت المورينجا للبشرة الفوائد الرئيسية : يقلل من الخطوط الدقيقة ... إقرأ المزيد