تجربتي مع زيت الزيتون للمنطقه الحساسة

تجربتي مع زيت الزيتون للمنطقه الحساسة سأعرضها عليكم اليوم من أجل افادتكم، فمن المعروف أن المنطقة الحساسة من أهم المناطق في جسم المرأة التي تحتاج إلى رعاية واهتمام دائم لكي يتم التحسين من شكلها والتخلص من الروائح الكريهة بها، فالكثير من النساء يحاولون استخدام وصفات طبيعية صحية تحسن من المهبل دون ترك أي أثر جانبي له وبالتالي معالجة كافة المشاكل التي تواجهه.

تجربتي مع زيت الزيتون للمنطقه الحساسة

زيت الزيتون واحد من ضمن الزيوت الطبيعية الذي يستخدم في العديد من الوصفات الصحية من أجل العناية الفائقة بالجسم على أكمل وجه، فهو يحتوي على مادة الكولاجين التي تساعد في ترطيب البشرة ومنحها النضارة والترطيب المميز كما يساعد في التخلص من البقع الداكنة والقضاء على الاسمرار الذي يحل بالمنطقة الحساسة، فسوف نتحدث معكم اليوم في طب الزيوت عن تجربتي مع زيت الزيتون للمنطقه الحساسة وكيفية التخلص من مشاكل المهبل المختلفة.

دائما الفتيات المقبلات على الزواج يأملون في التخلص من اسمرار البكيني لديهم ويتبعون أساليب تقليدية لتفتيح المنطقة الحساسة ولكن في النهاية لم يصدر أي نتيجة ما بل بالعكس يتأثر المهبل ويُترك عليه أثر سلبي على الجلد، وفي هذا المقال سنعرض عليكم أهم الوصفات الطبيعية باستخدام زيت الزيتون من أجل روتين العناية بالمهبل دون أي ضرر عليه.

 

 

 

 

فوائد زيت الزيتون للمنطقه الحساسة

  1. يخلص المهبل من الرائحة الكريهة التي تزعجه وتسبب نفور الزوج من زوجته ويمنحه رائحة جذابة ومنعشة.
  2. يحسن من الجلد ويقي من الترهل الذي ينتج نتيجة إزالة الشعر الزائد بعنف باستخدام الوسائل التقليدية التي تتلف خلايا الجلد.
  3. يعمل على تفتيح المهبل ويقضي على البقع والبثور التي تقبح من شكل البكيني وتسوء من منظره.
  4. يعالجه من الالتهابات والاحمرار ويقضي على الفطريات التي تنتج من خلال الافرازات المهبلية ويقلل من تواجد البكتيريا والجراثيم ويقلل من نموها وعدم تكاثرها.
  5. غني بمضادات الأكسدة التي تساعد على ترطيب البشرة والجلد وتقي من الجفاف ويمنحه النعومة والملمس الأملس الطري ويمده بالرطوبة الكافية له.

 

قد يهمك ايضا:تجربتي مع زيت الجلسرين للمنطقة الحساسة

 

كيفية استخدام زيت الزيتون للمنطقه الحساسة

هناك أكثر من طريقة من أجل دهن زيت الزيتون على منطقة المهبل التي سوف نبسطها لكم ونعرضها بطريقة تناسب الجميع.

الطريقة الأولي

نقوم بتنظيف المهبل جيدا من أي عرق او أوساخ او بكتيريا به ونعقمه بالطريقة الصحيحة ثم نقوم بتجفيفه جيدا من أي ماء به.

بعد الانتهاء نقوم بتقطير البكيني من زيت الزيتون ونوزعه جيدا في جميع الأجزاء ومن ثم نحركه وندعكه في حركات دائرية والقيام بتدليكه حتى يتم امتصاص الزيت جيدا وتغلغله في خلايا الجلد بالكامل.

نقوم باتباع هذه الطريقة يوما بعد يوم قبل التوجه إلى النوم ويتم غسله في الصباح والاستمرار على هذه الوصفة حتى ملاحظة نتيجة إيجابية ثم يتم التوقف عنها مباشرة.

 

 

الطريقة الثانية

المكونات: ملعقتين من زيت الزيتون + ملعقة كبيرة من السكر.

طريقة التحضير

نقوم بوضع زيت الزيتون في وعاء عميق ثم نضيف عليه ملعقة السكر ونقوم بتقليبها وخلطهما سويا جيدا حتى الحصول على خليط متجانس.

بعد الانتهاء من الخفق المستمر والقيام بتنظيف المهبل من الخارج نقوم بدهن المزيج عليه وتوزيعه بطريقة جيدة وبعد ذلك نقوم عملية تدليك للبشرة لمدة لا تقل عن 10 دقائق.

فهذه الوصفة تعد بمثابة تقشير لخلايا الجلد الميتة مع تفتيحها وإعادة نضارتها ونستمر في المساج ثم يترك الخليط على المنطقة الحساسة لمدة ساعتين وحينذاك يتم غسله جيدا والتأكد من أي بقايا زيت على المهبل.

تكرر العملية من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع مع المداومة والمواظبة عليها لمدة شهر وستلاحظين نتيجة إيجابية على المهبل.

 

قد يهمك ايضا:تجربتي مع زيت جوز الهند للمنطقة الحساسة

 

الآثار الجانبية لزيت الزيتون للمنطقه الحساسة

  • عند الإكثار من دهن الزيت على الجلد لفترات طويلة وبكميات أكثر من الجرعة المحددة يتم انسداد مسام الجلد وبالتالي ينتج عنها تواجد حبوب والتهابات على الجلد مع الحكة المزمنة.
  • إذا كنت من الأشخاص الذين يعانون من التهابات أو حساسية في الجلد يطرأ عليك بعض الآثار عند استخدام زيت الزيتون مثل الاحمرار والحكة والالتهابات الشديدة لأن هذا الزيت من الزيوت السميكة التي تخترق البصيلات ولا يتم التخلص منها بسهولة لذلك احذر.

 

 

 

وفي الختام نكون الآن قد انتهينا من سرد تجربتي مع زيت الزيتون للمنطقه الحساسة لهذا اليوم التي يتخلص فيها كافة المعلومات المهمة الخاصة بزيت الزيتون للمهبل، ونأمل أن يكون الموضوع قد نال على إعجابكم وإلى اللقاء في موضوع آخر جديد وانتظروا منا الأفضل والمفيد دائما.